تسجيل الدخول

طبيبة أسنان: وتراءت لي معجزة الله في الخلايا الجذعية

طبيبة أسنان: وتراءت لي معجزة الله في الخلايا الجذعية من  الأربعاء, 18 شباط/فبراير 2015 11:40

 عقد اللؤلؤ الأصلي لا تكون حباته متجانسة في الشكل، بل تختلف بحجمها ولونها باختلاف بيئتها ومنشأها ولكن تتشابه جميع حبات اللؤلؤ بأصالتها وثمنها وكذلك هم أبطال القائمة ..كما اللؤلؤ يتم البحث عن أبطالنا بعناية لنخرج قصصهم لكم ونتباهى بتميزهم كما يُنقى اللؤلؤ ويُستخرج من داخل الصدفة بعناية

اختلفت قصص أبطالنا، مسيراتهم ، وقصص نجاحاتهم ولكن انجازاتهم تراصت لتكوّن عقداً يزيّن به صدر الوطن..

بطلة قائمتنا هذه المرة هي الدكتورة داليا بخاري ، طبيبة الأسنان التي تفننت في تخصصها ومجال بحثها ليتم تكريمها من عدة جهات وتكون أول سعودية في جامعتها متخصصة في الخلايا الجذعية .. هنا تحكي لكم قصتها ومسيرتها العلمية بالتفصيل..

 مراحل الدراسة الاولية و الجامعية :

نشأت ولله الحمد في بيئة أسرية أبرز ملامحها الاهتمام بالتحصيل الدراسي والبحث العلمي ، وذلك بحكم ولادتي في الولايات المتحدة الأمريكية أبان دراسة والدي لدراساتهما العليا، مما شكل  اهتماماتي العلمية الأولى. ولدى العودة إلى المملكة بعد نهاية بعثة الوالد وتكملة مسيرته الأكاديمية في جامعه الملك عبد العزيز، كان التحدي الأول الذي واجهته هو عندما التحقت بالنظام الدراسي في القدرة على التكيف مع البيئة الدراسة الجديدة لمدارس التعليم العام الحكومي واستطعت ولله الحمد من استيعاب متطلبات البرنامج الدراسي والحفاظ على التفوق والمراكز الأولى على امتداد جميع المراحل الدراسية وحتي مرحلة الثانوية العامة.

ومع بداية المرحلة الدراسية الجامعية تمثل الامتحان الأول لي في اختيار مجال التخصص الدراسي الذي يحقق لي حلمي الكبير في الاهتمام بالناس علاجهم رعايتهم وخدمتهم. و تحقق لي ذلك من خلال قبولي ولله الحمد بكلية طب الأسنان، والذي حقق لي الجمع ما بين جانبين من اهتماماتي وهما جانب حبي لمساعده الناس وخدمتهم وجانب حبي للفن والرسم. فطب الأسنان علم يعني بالفن والعلم في ان معا ولذلك  يسمي  ب (Science and art). 

دراسة طب الأسنان في المملكة تمتد لسبع سنوات من الدراسة النظرية والتطبيق العملي، ومع ختامها التي توجت بحصولي على درجة البكالوريوس مع مرتبة الشرف كانت المواجهة مع تحد اخر، وهو السعي الحثيث للبحث عن الوظيفة العملية. فتقدمت للعمل في المستشفى الجامعي بمسمى  .(Hospital job)وفي تلك الأثناء تم الإعلان عن وظائف المعيدية في جامعة الملك عبدالعزيز، وعقب سلسلة من اجراءات المقابلة والاختيار والمفاضلة حصلت بفضل الله على وظيفة معيدة أكاديمية في قسم اعادة تأهيل الفم والوجه والفكين تخصص التركيبات المتحركة. وعملت في الجامعة لمده سنتين, كانت مرحله انتقالية للذات من موقع الطالب لموقع المعلم بما يترتب عليه من مسؤوليات وواجبات.  

رحلة الابتعاث:

وفي تلك الأثناء بدأت قصتي مع الابتعاث .إذ كان علي بداية السعي للحصول على قبول للدراسات العليا من احدى الجامعات المرموقة، واستيفاء متطلبات التقديم مثل الTOEFL  . و كان تطلعي ان اكمل دراساتي العليا على خطي والدي في الولايات المتحدة الأمريكية وان أعود لمدينة Boulder الجميلة بولاية Colorado،  فكانت وجهة مراسلاتي الأولي نحو الجامعات الامريكية و حصلت و لِله الحمد على عدد من القبولات  المبدئية منها و الدعوات لاستكمال المقابلات الشخصية  من خلال زيارة الجامعات نفسها، إلا أن ذلك كله اصطدم بعائق تأخر حصول والدي على التأشيرات اللازمة والتي كان يتطلب الحصول عليها يستغرق ان ذاك فترة زمنية مما دفعني إلى التفكير في عروض لقبولات أخرى حصلت عليها من جامعات في استراليا وبريطانيا.

وقد أتاحت لي الرحلة العائلية الصيفية لبريطانيا في تلك السنة زيارة الجامعات التي كنت قد حصلت على قبول منها الاطلاع عن كثب على المرافق العلمية والامكانيات البحثية المتميزة لهذه الجامعات، ومن أبرزها جامعة University College of London (UCL) و جامعة Edinburgh university. وكان الاختيار بعد الاستخارة الانضمام إلى UCL/Eastman dental institute والتي تعد من الجامعات المرموقة في بريطانيا وعلى المستوى العالمي، و تعد ايستمين دينتل انستيتيوت اكبر مؤسسة تعليمية للدراسات العليا لطب الأسنان في أوروبا . 

 رحلة الماجيستير:

 بالنسبة لي كانت مرحله الماجستير مرحلة انتقال جذرية و تأهيليه علميا وثقافيا، محفوفة بكثير من الصعاب، سهل كثيرا من جوانبها مرافقه اخي لي و مساندته  لي في تجاوزها. ولعل من ابرز تلك الصعوبات كان التأقلم والتكيف مع نظم ووسائل المواصلات العامة، خاصة ان متطلبات تخصصي كانت تقتضي مكوثي في المعمل لساعات طويلة في إنجاز الخطوات المعملية لعلاج المرضي. ومن جانب آخر فإن المبتعثين في التخصصات الطبية لا تتضمن برنامج ابتعاثهم المرحلة التمهيدية التي تعرف ب (Pre-sessional course).

 ولإنجاز متطلب البحث العلمي لدرجة الماجستير وقع  اختياري على موضوع يتعلق بطرق تطوير سطح الزرعة السنية باستخدام مادة كيميائية مطورة  جديدة تعرف ب (Strontium modified hydroxyapatite ) بواسطة استخدام Sole-gel) method). كانت هذه أول تجربة لي في اجراء بحث معملي باستخدام علم الكيمياء. بما تطلبه ذلك من تعلم أساسيات بعض المركبات الكيميائية المطلوبة لإنجاز البحث، الا ان خوضي لتجربة البحث العلمي في مرحلة الماجيستير  كانت بمثابة تجربه مصغرة لمرحلة الدكتوراه  لاحقا.

عمقت إلمامي بأسس و أصول البحث من العمل كفريق team work, والاعتماد على النفس و تعلم الابتكار. فالمشروع البحثي (Proposal) يظل قابلا للتطوير مع تقدم مراحل البحث. بالإضافة إلى ضبط صياغة الكتابة العلمية واستخدام scientific English vocabulary ، ومع أن وجود المشرفين مهم جداً لنجاح البحث، إلا انه لا يقل أهمية عن ذلك تعزيز التواصل و التفاعل مع المشرفين والقدرة على نقل و تبادل الأفكار بصورة دقيقة و واضحة.

مرحلة الدكتوراه:

 ولئن كانت طبيعة مرحلة الماجستير تتسم بتزويد الدارس بالمعارف و المهارات التي تتيح له التمكن و الإحاطة الشمولية بموضوع الدراسة، فإن طبيعة مرحلة الدراسة للدكتوراه تعنى في المقام الاول بالإضافة و الإسهام العلمي Contribution to knowledge عبر مرحلة دراسية و بحثية معمقة تمتد ما بين ٣-٤ سنوات ،تبدأ انطلاقتها الأولى ببلورة و اختيار موضوع الدراسة و تحديد إطاره و أبعاده الرئيسة ، و كان أمامي اختيار تكملة موضوع الماجيستير وترقيته لمرحلة دكتوراه او البحث عن أفكار أخرى. ففضلت الخروج عن نطاق المألوف (Comfort zone) في أبحاث  طب الأسنان، فكانت هناك منطقه بحث جديده شدت انتباهي اثناء مساعدتي لأختي لاختيار بحثها لسنة الامتياز في الصيدلة تبرز عظمة الخالق سبحانه وتعالى في تكون الخلايا الجذعية و ميكانيكية عملها في بناء و تشكيل عناصر و أعضاء الكائنات الحية.

و من خلال بحثي وجدت ان جامعة كنجز كولج (Kings College London (KCL و هي من أقوى الجامعات العالمية في الابحاث العلمية  تحتضن العديد من الأبحاث المتعلقة بالخلايا الجذعية ،فكان ان تواصلت مع الجامعة و قسم الأسنان فيها و حصلت على قبول فيها، كما حظيت بإشراف اثنان من العلماء المتميزين ال Pioneers في علم Stem cell وخاصة  Embryonic stem cells.

وشرعت في بحثي في موضوع (use of embryonic stem cells in understanding bone and cartilage (development ، و محوره الجوهري يستند على فهم التركيبة الجينية للعظام، و دراسة تطور هذا النسيج وكيف نتمكن من إعادة تجديده واستخدامه في حالات أمراض او تلف العظام واعادة تأهيل النسيج العظمي. و جاء أول مؤتمر علمي أشارك فيه في السنة الأولى في الدكتوراه لألتقي بجمع من العلماء والباحثين في مجال العظام والأطباء المتخصصين في العظام ، وبالرغم من ان موعد انعقاد المؤتمر تزامن مع اول ايام عيد الفطر المبارك الذي قضيته للمرة الاولى بعيدا عن الأهل، الا انني كنت سعيدة بأن شاركت في المؤتمر  بـ Oral presentation، و تعرفت على آخر مواضيع البحث في مجال العظام، و اكتشفت مواطن قوتي وضعفي و التطويرات التي احتاجها لتحسين إنتاجي العلمي والعملي. فالمشاركة في المؤتمرات تتيح للباحثين في مرحلة الدكتوراه التواصل مع العلماء  في مجال الأبحاث المعنية وقد تقود المناقشات الى اعادة  تشكيل أفكار و رؤية الباحث لجوانب البحث الاخرى و تشكيل الافتراضات  Hypothesis المتناسبة مع النتائج  المتوخاة.

 يتميز البحث العلمي بانه يعتمد اعتمادا كليا على الـ Observation والـ Power of noticing، فقد تحصل على نتائج وتقودك الي أفكار اخري اجمل وأقوي من الأفكار الاولى   Initial idea. وكانت من الصعوبات الأخرى المكوث في المعمل لساعات طويله خاصة ان العمل في مجال ال Cell biology يتطلب اهتماما دقيقا بالخلايا ومراقبة تحولاتها بالساعة والأيام، وهو ما كان يشكل صعوبة بالنسبة لي نظرا لاعتبارات الأمن و السلامة  والتنقل في الليل في منطقة وسط لندن.

 مرحلة الدكتوراه تتطلب تعلم التعامل الذكي مع الوقت والضغوطات المحيطة Time management  و Stress management و العمل المضني من اجل التوفيق ما بين المتطلبات الدراسية والحياة الشخصية . وخاصه لمن يقيم في مدينة مثل لندن، فمن المهم تحديد العناصر المهمة في دائرة حياتك ( (Circle of life و تحقيق التوازن في التقسيم النسبي المناسب لكل قسم في حياتك لجعل حياتك حياه سعيدة و متوازنة. كما ان  مرحله الدكتوراه مرحله طويله تقتضي الصبر و المثابرة حيث ان الطالب يتعلم أدوات علمية جديدة لعمل البحث وأعاده التجارب للتأكد من النتائج وأحيانا قَد يحصل تلوث  infections لأسباب تقنية او سبب معملي أو نظافة ال environment، و احيانا قد تفشل التجارب وتحتاج الي اكتشاف السبب وتحسين عناصر التجربة عده مرات لإنجاحها.

 ولعل أقوى العوامل المعينة في هذا الصدد هو  التحلي بالشغف Passion  للعلم وموضوع البحث و الفضول  Curiosity لمعرفة  النتائج ، كذلك من الأمور التي تعلمتها لإنجاح العمل  القدرة على الاندماج في عمِل الفريق. كما أني وجدت في تدريسي لطلبة البكالوريوس والماجستير والطلبة الزائرين, تجربة علمتني الكثير و افادتني في بحثي ،  ورغم ثقل مسؤولية الاشراف على الطلبة الا انها كانت مرحلة تعليمية مهمة لي تعلمت من ومع طلابي من خلال النقاشات والعمل معا,  ان ارى البحث من عده أوجه وإنتاج أسئلة بحثية جديدة لمعرفة الوصول للهدف كأحجيةJigsaw puzzle  ، كانت اضافة مهمة الى ما تعلمته من مشرفي في كيفية انتاج أبحاث وأفكار من one hypothesis وذلك في ضوء رؤيته العامة Big picture لبحثك.

 كانت من الأمور الأخرى المهمة بالنسبة لي في استمرارية الانتاج والتركيز المستمر في الدراسة هي ممارسة الرياضة والهوايات فكانت هوايتي المشي في الحدائق والعزف على آلة البيانو.

مرحلة الكتابة:

 مرحلة الكتابة توصف احيانا بأنها مرحلة عنق الزجاجة، فهي بلا شك من أشد مراحل الدكتوراه تعبا من الناحية العقلية والنفسية مقارنة بالمرحلة العملية في بدايتها، في هذه المرحلة كنت اكتب واعمل في المعمل ، حيث كان التوفيق بينهما صعبا جدا وكان مشرفي معارض لتفرغي للكتابة ،  وكنت اشرف على طالبة ماجستير في تلك الفترة. من الأمور التي ساعدتني في الكتابة هي المداومة في المكتبة البريطانية British library ، و كذلك  قراءة  كتاب Thinking, fast and slow لدانيال كاهنيمن. فكان استخدامي للمكتبة تجربة جميلة تعلمتها من صديقة اثناء كتابة رسالة الماجيستير، اذ ذكرت لي بأنها تجد في المكتبة مكانا يبعث في الانسان الطاقات الإيجابية وتبعد عنه الإحباط والمؤثرات السلبية وهو بالفعل ما لمسته في تلك المكتبة العريقة.

وواجهت اثناء الكتابة صعوبة في التنسيق والاتفاق مع المشرف على اوقات التسليم وكيفية مراجعة الأقسام و الفصول  المختلفة Chapters لرسالة الدكتوراه , خاصة انه كان يشرف في نفس الوقت على عدد اخر من الطلبة بالإضافة الي ارتباطاته التدريسية والبحثية الأخرى. فهذه الفترة هي مرحلة صعبة لكلا الطرفين المشرف والطالب. بالإضافة إلى مسؤولية المشرف لاختيار الممتحنين المناسبين لمناقشة البحث Viva، وتنسيق الوقت المناسب لكل منهما تمهيدا لتحديد موعد المناقشة النهائية لرسالة الدكتوراه .فهذه المرحلة من الدكتوراه تحتاج بحق الي الكثير من التحلي بالصبر، و دعاء الوالدين والتوكل على الله قبل كل شيء.

حصاد المسيرة:

و اليوم عندما أقف متأملة لما توصلت اليه بفضل الله تعالى ، ثم بفضل دعاء والدي،  و حصولي على لقب اول طبيبة أسنان تنجز رسالتها للدكتوراه  في علم الخلايا الجذعية في جامعة كنجز كولج،  ومتخصصة في التركيبات السنية الثابتة والمتحركة والزرعات السنية، و ما حققته من طموحاتي التي وفقني الله تعالى للوصول اليها، أقف إجلالا و امتنانا وحمدا لما من الله تعالى على به و ما سخره لي من أسباب للوصول الى ما توصلت له . 

أحمد الله تعالى الذي أكرمني بهذه المسيرة العلمية الجميلة بكل ما فيها من أمور إيجابية وأخرى سلبيه شكلت شخصيتي للأفضل، وأشكر الله ان منحني القوة لتجاوز المحن والمعوقات محفوفة بدعوات والدي ودعم احبتي. 

تكريم وإنجازات:

أكرمني الله تعالى خلال مسيرتي الدراسية بعدد من صور التكريم عن إنجازاتي  في مرحلة الابتعاث ، منها التكريم من قبل صاحب السمو الملكي سفير خادم الحرمين الشريفين في بريطانيا الامير محمد بن نواف مرتين، أولاهما لاشتراكي في تنظيم مؤتمر العنف الأسري وثانيها لتميزي الدراسي والعلمي في اليوم الوطني للمملكة. كما حظيت بالتكريم من قبل عدد من المؤتمرات و المنظمات العلمية السعودية والعالمية من ابرزها منظمة ASBMR ، كَما وحصل بحثي على جائزة King's Award for international students،  واخترت من النساء الباحثات لعام ٢٠١٤ على مستوى جامعة كنز كولج. كما حصلت على عديد من مكافئات التميز من الملحقية السعودية كان استحقاقها مبني على انجازاتي في مؤتمرات وورش عمل علمية.  وتشرفت باختياري لإلقاء كلمة بالنيابة عن الطلبة المبتعثين المتميزين في اليوم الوطني لمملكتنا  الحبيبة لعام  ٢٠١٤ م (١٤٣٦هـ) حيث ألقيت الكلمة باللغتين العربية والإنجليزية في الحفل الكبير الذي أقيم في مقر السفارة السعودية في لندن.

 أعمل حاليا على إكمال  التخصص الكلينيكي وانجاز كتابة ورقة علمية اعدادا لنشرها.

أسأل الله تعالى دوام التوفيق واستمرار القدرة على العطاء ، و الإسهام من خلال دوري الأكاديمي في الارتقاء بالتعليم في المملكة وخدمة وطني المعطاء .


بعض الروابط ذات العلاقة:

http://youtu.be/bVbu80YYdkQ

اضغط هنا من فضلك

وهنا من فضلك

وهنا من فضلك

 

03

 

 

قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)
نسرين ناصر العواجي

دكتوراة من جامعة شيفيلد/بريطانيا 
تخصص علاج مشاكل النطق للأطفال المصابين بشق الحنك
محاضرة في جامعة الأميرة نورة
نائبة المدير التنفيذي في مبتعثون في بريطانيا

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

موقع الأكاديميون السعوديون © جميع الحقوق محفوظة 2017