تسجيل الدخول

أخبار الجمعية (5)

الأكاديميون السعوديون - بريطانيا: كلفت الملحقية الثقافية بسفارة خادم الحرمين الشريفين بلندن القانوني أيمن إبراهيم الحربي محاضر القانون التجاري رئيساً لمجلس إدارة الجمعية العلمية للطلبة السعوديين بالمملكة المتحدة، كأول رئيس للجمعية والتي تم اعتماد قرار إطلاقها مؤخراً. هذا وتهدف الجمعية إلى تكوين بيئة علمية لتنمية وتطوير وصقل المهارات العلمية التخصصية والبحثية وإنشاء حلقات وصل علمية وروابط تخصصية تعزز التواصل العلمي الأكاديمي الفعال، وتهدف كذلك إلى وإقامة البرامج والأنشطة العلمية في سبيل الارتقاء العلمي والبحثي ودعم المتميزين وإبراز نجاحهم وتجاربهم. يذكر أن الأستاذ أيمن الحربي هو رئيس مجلس إدارة الأكاديميون السعوديون،…
الأكاديميون السعوديون - صحيفة عكاظ: أكد نائب وزير التعليم العالي الدكتور أحمد السيف ضرورة تحفيز الطلاب ومساعدتهم ودعمهم في تقديم أوراقهم العلمية، وتيسير مراكز البحوث بالجامعات المحلية أمامهم.وفي وقت أعلنت لجنة المؤتمر العلمي الخامس لطلاب وطالبات التعليم العالي بالمملكة الذي سيعقد خلال الفترة من 30/5 إلى 3/6/1435هـ، تمديد فترة استقبال الأبحاث لمدة أسبوعين حتى تاريخ 4 صفر 1435هـ،
خاص الأكاديميون السعوديون: بمناسبة انتهاء السنة الإدارية الثانية لجمعية الأكاديميون السعوديون والبدء بترشيحات هيكلة فرق العمل للسنة الأكاديمية الجديدة 2013 - 2014، وجه الأستاذ أيمن بن إبراهيم الحربي رئيس مجلس إدارة الأكاديميون السعوديون رسالة لكافة فرق العمل للسنة 2012 - 2013 عبر فيها عن شكره العميق لهم ولجهودهم المتميزة والتي قادت جمعية الأكاديميون السعوديون إلى تحقيق إنجازات متميزة في المجتمع الأكاديمي. الجدير ذكره أن شهر أغسطس من كل عام هو موعد تحديث الهيكلة الإدارية لفرق عمل جمعية "الأكاديميون السعوديون"وفقاً للائحة التنظيمية الداخلية للجمعية. وجاء نص الرسالة كالتالي (مختصرة بتصرف) :
يسر موقعكم موقع "الأكاديميون السعوديون" أن يقدم لكم المسابقة الرمضانية "مدينتي كما عشتها". وذلك من خلال كتابة تقرير متكامل عن مدينة بريطانية تدرس بها حاليا أو درست بها، ولنتشارك جميعا في جمال المعرفة ونساهم في تقديم خدمة جليلة لكل المتواجدين في بريطانيا من طلاب أو زوار.
منذ اللحظة الأولى لإنشاء "الأكاديميون السعوديون" ونحن نرى آفاقاً من جمال باهر، يزخر بها وطني الحبيب. هذا الجمال إنما هو جمال رجاله ونساءه، وتميز أبناءه وبناته، بإنجازاتهم التي فاخرنا بها بين الأمم، وعطاءهم ونبوغهم الذي وقف له القاصي والداني إجلالاً وإكراماً، ونثبت يوماً بعد يوم أن رحم وطننا الغالي مازالت ولن تزال تنجب أفذاذاً يرسمون طريق الصعود ويضعون معالماً بارزة على خارطة نهضة خير بلد. إنه الأفق الجميل يحدونا ويحدوهم أن نغذ السير لأن نقود بلادنا نحو مصاف التميز والإبداع، والإجلال والتقدير.
موقع الأكاديميون السعوديون © جميع الحقوق محفوظة 2017