تسجيل الدخول

مقالات مترجمة (81)

يعود السبب وراء حاجتنا لخلق رؤى خاصة بالإدارة الاستراتيجية لمجمل ما تمنحه لنا هذه الرؤى، سواء أكانت هدفاً نصبوا إليه أو وجهةً نسير إليها، وخصوصا في الأوقات الصعبة.
تواجه الكثير من الجامعات في هذا العصر تحدياً جديداً في اقتصاد المعرفة القائم على التكنولوجيا. ولا ينحصر ذلك على تزويد الطلاب بالتعليم المناسب في مجال دراستهم فقط، بل أيضاً في دعمهم بالمهارات والمعارف اللازمة للاستفادة من التكنولوجيا بفعالية في مجال العمل. فمثلا: نجد أكاديمية (شرطة الهند) تركزعلى حاجة الطلاب، لدمج الأدوات التكنولوجية لنهضة التعليم العالمي.
يميل أطفال اليوم لاستخدام التقنية، ولعلك لاحظت ذلك في توجه طفلك مباشرة بعد المدرسة للعب بألعاب الفيديو أو استخدام وسائل التواصل الاجتماعي كموقع (فيس بوك). إذ أصبح بإمكان الأطفال الوصول إلى المعلومة بضغطة زر في هذا العصر، إلا أننا لم نلحظ تحسنا في درجات الاختبارات، بل مازالت بنفس المستوى رغم زيادة استخدام التقنية في الفصول الدراسية. وهذا ما يضع استخدام التقنية في الفصول الدراسية موضع تساؤل وتشكيك بفعاليتها. التقنية والتعليم:يقول (شيلي باسنيك) مدير مركز التعليم والتقنية: "يتطلب استخدام ودمج التقنية في الفصول الدراسية ابتكاراً وجهداً مزدوجاً". إذ يجب على المعلمين…
كانت وما زالت مسألة تحسين التعليم واحدة من أكبر القضايا التعليمية، التي ساهم في دفعها للطليعة عدد من الأمور: كنتائج الاختبارات، والوعي بمستوى الأداء لدينا مقارنة بغيرنا من الدول، وغيرها من العوامل الأخرى، التي جعلتها على رأس السياسات الوطنية، لتأتي مباشرةً بعد مسألة إصلاح الرعاية الصحية.
في الوقت الذي ترتفع فيه نسبة بقاء الأطفال أمام الشاشات دون توقف نجد العديد من المقالات -لا حصر لها- تتحدث عن الآثار السلبية لذلك. لكن الحقيقة أنه لا يُمكننا لوم أجهزة الحاسوب وحدها في إضاعة الوقت؛ إذ يستخدم العديد من الأطفال الحاسوب بهدف التعلم أو كأداة تعليمية بالمقام الأول. مما يُتيحه لنا الاتصال بالإنترنت من فُرص غير محدودة للتعلم وقراءة الكتب بطرق جديدة وممتعة.
يمكن تصنيف المشرفين الأكاديميين إلى أنواع مختلفة، وفي بعض الأحيان تبدو أسهل طريقة لاختيار المشرف الأكاديمي الذي يلائمك جيدا، هي أن تحاول تحديد أي نوع من أنواع المشرفين يندرج ضمنه، وبصورة مماثلة يمكنك أن تختار نوع محدد من الشركاء.
موقع الأكاديميون السعوديون © جميع الحقوق محفوظة 2017