تقرير تعليق

بنظري أن أكثر من يستمع لها ويتذوق حلاوتها هو من كان بقربها أكثر
برغم من تغير مجال عملي عن تخصص دراستي إلا أن لي مع
الخيوط وأنسجتها قصة ترابط وحنين
وفقتي أستاذتي الغالية